اسرع منتج تخسيس في مصر

مفتاح دوت مى | مفتاحك لعالم أجمل

Wednesday, July 22, 2015

تفاصيل مقتل فتاة على ايدي دجالين في قلين كفر الشيخ #كفر_الشيخ

لقيت "ف.ا.م.ع" 25 سنة مصرعها على يد دجالين بإحدى قرى قلين، إثر ضربات متتالية على جسدها بحجة إخراج الجن منها.

تلقى اللواء عبد الرحمن شرف مدير أمن كفر الشيخ إخطارًا من العميد أشرف ربى مدير إدارة البحث الجنائى، والعميد محمد عمار رئيس مباحث المديرية، يفيد بأن أهالى الفتاة "ف.ا.م.ع" 25 سنة من محافظة البحيرة تقدموا ببلاغ إلى المقدم هشام راشد رئيس مباحث مركز شرطة قلين، يفيد بمصرعها على يد دجالين لقيامهما بضرب فتاة حتى الموت بحجة إخراج العفاريت من جسدها، لمعاناتها بحالة عصبية.

أهل الفتاة: فوجئنا بأنها تلفظ أنفاسها الأخيرة بعد تعرضها للضرب المبرح

وأضاف أهل الفتاة فى المحضر الذى تم تحريره، أن هناك من نصحوهم بالتوجه لدجالين بقلين اشتهرا بإخراج الجن، وعندما توجهوا لهما قالا لأهل الفتاة إنها ملبوسة بجن، وقام الدجالان باصطحاب الفتاة بإحدى حجرات منزلهما وتناوبا بالضرب الشديد عليها بحجة إخراج الجن من جسدها لأنها ملبوسة حسب قولهما، وفوجئا بها تلفظ أنفاسها الأخيرة، وطلبا من ذويها حملها والخروج بها بدعوى أن الجن خرج من جسدها وهى منهكة، ولكن فضلنا الانتظار لحين إفاقتها، ولكنها توفت.

وتم نقل جثة الفتاة لمشرحة مستشفى قلين المركزى، وتحرير محضر بالواقعة وبالعرض على النيابة العامة تولت النيابة التحقيقات.

ا

لتحريات الأولية تكشف مدرسا منتميا للجماعة الإرهابية وحدادا وراء الحادث

وأكدت التحريات الأولية التى قام المقدم هشام محمد راشد رئيس مباحث قلين بكفر الشيخ ومعاونوه مصطفى محمد منيسى وكريم عبد اللطيف أبو الخير وأحمد أنور النجار، أن وراء مقتل فايزة أحمد محمد عبيدو، البالغة من العمر 22 سنة وهى ربة منزل، من قرية الحكيم التابعة لمدينة دمنهور بالبحيرة، هما الجوهرى فتح محمود طاهر مواليد 1964 ويعمل مدرس بمدرسة البكاطوش الإعدادية وينتمى للجماعة الإرهابية، وصافى أحمد محمد الصعيدى عمره 47 سنة حداد، حيث قاما بضرب ربة المنزل بشكل مبرح بالإضافة إلى قيامهما بإجبارها على تناول مياه الشرب بشكل كثير وعمل حجامة لها وخلال ذلك يقومان بالضغط على بطنها بحجة إخراج الجن الذى بها حتى توفت.

وأكدت التحريات أن المتهمين قالا لوالدة ووالد الضحية، إن البنت خرج منها الجن وسوف تعود لوعيها مرة أخرى بعد قليل وأنها لم تمت بل فقدت الوعى، لكن بعد قرابة 6 ساعات لم تفق البنت ولم تعد للحياة مرة أخرى كما ادعى المتهمان.

وأشارات التحريات إلى قيام والد ووالدة الضحية بالتوجه فورًا إلى قسم شرطة قلين لتحرير محضر بتفاصيل الواقعة، والتى تمثلت فى قيام المتهمين بقتل ابنتهما خلال جلسة إخراج الجن منها داخل غرفة بورشة حدادة يمتلكها المتهم الثانى، مطالبين بسرعة القصاص العادل منهما.

قوة من قسم شرطة قلين تمكنت من ضبط المتهمين
وفور تلقى قسم شرطة قلين البلاغ، توجهت قوة من القسم وتمكنوا من ضبط المتهمين، والذين اعترفوا تفصيليا بجريمتهم، قائلين: "إن الضحية كانت لابسها جن وكنا بنحاول إخراجه منها لكنها توفت خلال جلسة استخراج الجن".

وكشفت التحريات أن المتهمين يمارسان أعمال الدجل والشعوذة منذ فترة زمنية بعيدة مقابل مبالغ مالية، وأن هناك حالات تأتى لهم من مختلف المحافظات، وأن هناك غضبا من الأهالى المقيمين بالمنطقة بسبب الأعمال التى يقوم بها المتهمان بشكل يومى حسب ورود الحالات.

وأكدت التحريات أن الضحية كانت تعانى من حالة نفسية وهو ما دعاها للتوجه إلى المتهمين لمحاولة علاجها لديهما، وذلك وفقا لنصائح بعض المقربين إليهم.

إحالة المتهمين إلى النيابة وحبسهما 4 أيام على ذمة التحقيق
وعقب انتهاء التحريات تم إحالة المتهمين إلى النيابة العامة برئاسة المستشار أحمد الشهاوى رئيس نيابة قلين، والذى قرر حبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيق وتشريح الجثة، والتصريح بدفنها بعد التشريح.

No comments:

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

موقع و دليل موجز مصر